م ن ت د ى ال ع ش ر ة

أشرقت بحضوركم الأنوار وعمت الفرحة ارجاء الدار، داركم لانها بكم تكون الدار

منتدى العشرة يتمنى لكم مقاما طيبا
م ن ت د ى ال ع ش ر ة

جمعية مغربية سوسيوثقافية 22 غشت 2007


أيتهـا المــرأة المسافــرة فـي دمــي ..

شاطر
avatar
محمد بودلاعة
مراقب عام

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 178
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 04/12/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: أيتهـا المــرأة المسافــرة فـي دمــي ..

مُساهمة من طرف محمد بودلاعة في الإثنين 10 مارس - 10:33

رشيدة فقري كتب:الله يا بودلاعة كم هي رقيقة هذه الصور
وكم هو عذب هذا البوح
واصل اخي
ان الرومانسية فرسك المطواع فواظب على ركوبها
تقديري ومحبتي
اختك رشيدة

شكرا لك أختي رشيدة
كل هذا سيدتي بفضل الله وبنصائحكم الرائعة
فشكرا لمنتدى العشرة بكل من فيه

تحياتي
avatar
رشيدة فقري
شاعرة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 553
المكان : أرض الزمن الجميل
الهوايات : الرحلات،المطالعة.
تاريخ التسجيل : 12/08/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: أيتهـا المــرأة المسافــرة فـي دمــي ..

مُساهمة من طرف رشيدة فقري في الأحد 9 مارس - 16:13

الله يا بودلاعة كم هي رقيقة هذه الصور
وكم هو عذب هذا البوح
واصل اخي
ان الرومانسية فرسك المطواع فواظب على ركوبها
تقديري ومحبتي
اختك رشيدة
avatar
محمد بودلاعة
مراقب عام

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 178
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 04/12/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: أيتهـا المــرأة المسافــرة فـي دمــي ..

مُساهمة من طرف محمد بودلاعة في الخميس 6 مارس - 10:28

abou_hiba_1999 كتب:مشاعر جياشة
تتجاوز الحد الفاصل بين الكلمة الحرة ونرجسية الشعور
اخي محمد بودلاعة دمت متألقا

شكرا لك أخي مصطفى
وسعيد جدا بمرورك

تحياتي
avatar
abou_hiba_1999
وافد جديد
وافد جديد

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 21
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 21/02/2008

رد: أيتهـا المــرأة المسافــرة فـي دمــي ..

مُساهمة من طرف abou_hiba_1999 في الثلاثاء 4 مارس - 12:09

مشاعر جياشة
تتجاوز الحد الفاصل بين الكلمة الحرة ونرجسية الشعور
اخي محمد بودلاعة دمت متألقا
avatar
محمد بودلاعة
مراقب عام

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 178
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 04/12/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

أيتهـا المــرأة المسافــرة فـي دمــي ..

مُساهمة من طرف محمد بودلاعة في الثلاثاء 4 مارس - 9:12

أيتهـا المــرأة المسافــرة فـي دمــي .
.



أيتها المرأة المسافرة في دمي ..
أيتها الصرخة ..
الغارقة في حيرتي ..
في صمتي ..
وفي ضحكتي
أراني أصحو متثاقلا بعرقي
تغرقني الألوان بالطين ..
تحرقني ..
أراني أتجول ..
عشر مرات بأركاني
أراقص بحر عينيك
أراقص صوت قيثارتي ..
وكماني ..
أزرع بذرة على خذيك ..
أشرب أحلام بحريك ..
لأنسى ..
مساحات من الغربة على وجه جيراني
*** *** ***
أيتها النائمة في نسياني ..
كوني نبتة برية ..
كوني عشبا أخضر ..
لا عشبا يابسا ممدود
أيتها المسافرة في دمي ..
أرى أن تحتسي ..
من الماء
ما يطفئ نارك ..
لتتربع البسمة على عرش الخلود ...


محمد بودلاعة
27/02/2008

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 17 أكتوبر - 14:34