م ن ت د ى ال ع ش ر ة

أشرقت بحضوركم الأنوار وعمت الفرحة ارجاء الدار، داركم لانها بكم تكون الدار

منتدى العشرة يتمنى لكم مقاما طيبا
م ن ت د ى ال ع ش ر ة

جمعية مغربية سوسيوثقافية 22 غشت 2007


معزوفة الأقدام الصغيرة

شاطر

رياض الشرايطي
عضو شرفي

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 32
العمر : 58
تاريخ التسجيل : 25/02/2008

رد: معزوفة الأقدام الصغيرة

مُساهمة من طرف رياض الشرايطي في الثلاثاء 26 فبراير - 3:50

احساس مرهف
يستنجي باقة من عطر

يستقطب كل عقل
ليبعثر افكاره في كلماتك

قلم مبدع وساحر

دمت
avatar
عبدالرحيم الحمصي
عضو شرفي

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 45
العمر : 67
تاريخ التسجيل : 14/01/2008

رد: معزوفة الأقدام الصغيرة

مُساهمة من طرف عبدالرحيم الحمصي في الأحد 10 فبراير - 14:58

روعة رقي الكلم المنساب زلالا
على أديم الوحدة المتفردة ذاتا
تناثرت إرهاقاتها بين المراقي
متطلعة للذي يأتي ،،،

الصديقة الغالية و الأديبة الفنانة الكبيرة حنان ،،

جمال صورتبعث بإرهاصاتها القريبة من الذات
محاولة الإبراق بمكنون بليغ النبرة
مسددا تراجيم قد تنغرس بين متون
يشدها رواء إلى ما وراء الملفوظ ،،
إلى الحب
و الحنان
و خاصة الحنين
الذي مُزق معطفه على قارعة المسير ،،،

دوما أبقى أسير حرفك
الذي ينحني له يراعي
كلما اقترب من محرابه الراقي
حسا و معنى ،،

تقديري و محبتي ،،


الحمصـــــــــــــي
avatar
رشيدة فقري
شاعرة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 553
المكان : أرض الزمن الجميل
الهوايات : الرحلات،المطالعة.
تاريخ التسجيل : 12/08/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: معزوفة الأقدام الصغيرة

مُساهمة من طرف رشيدة فقري في الأحد 10 فبراير - 14:27

العزيزة حنان
سلمت يمينك التي اتت بكل هذه الصور الابداعية
بكل سهولة ويسر
اني اراك متمكنة من كل ادواتك
وهذا يزيد منتدانا فخرا بك
لك كل محبتي وتقديري
اختك رشيدة فقري
avatar
المرحومة حنان الآغا
كنت ولم أعد

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 46
المكان : الأردن
تاريخ التسجيل : 12/07/2007

معزوفة الأقدام الصغيرة

مُساهمة من طرف المرحومة حنان الآغا في الأربعاء 6 فبراير - 2:50


معزوفة الأقدام الصغيرة
___

تنطلقُ الصرخة طلقة
من عمق نواة الكون ِ
وكوْني يطلق زفرةْ
تحرق كبدا وتشق رئة ْ
فيسيل الأصفر ملتاعا
يغرق كل الألوان.
فأرى أن الأسماء زوالٌ ،
أحلم أن الأحلام محالُ
وأن الطين اللزج
تحول ملحا محترقا
والعشب النابت في القلب
تحجر فحما
وهي الدمعات الباقية
تحاول تطفو فوق دخان
يا هذا الليل الموتُ
تمهل ، عل نهارا
يطلع من بين ركام الأحباب
من تحت بقايا الجدران
أسفل خطوات الفتيان السمر ِ
فيمنحك خيوطا من ضوء
ومساحات من ألوان.
تحتل العتمة في الطرقات
تصب الأزرق في الأمواهْ
عل الماء المتطهر بالأرواحْ
يطفيء ناركَ
ويبل يباسكْ
عل البسمة ترجع مثل الراية
تطرد أصفاد السأم
فتـُـعزَفُ موسيقا نصرك
تترع بالحب دنانك
___________
حنان الأغا
4/2/2008

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 21 أكتوبر - 9:40