م ن ت د ى ال ع ش ر ة

أشرقت بحضوركم الأنوار وعمت الفرحة ارجاء الدار، داركم لانها بكم تكون الدار

منتدى العشرة يتمنى لكم مقاما طيبا
م ن ت د ى ال ع ش ر ة

جمعية مغربية سوسيوثقافية 22 غشت 2007


كاريزما

شاطر
avatar
المرحومة حنان الآغا
كنت ولم أعد

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 46
المكان : الأردن
تاريخ التسجيل : 12/07/2007

رد: كاريزما

مُساهمة من طرف المرحومة حنان الآغا في الأربعاء 6 فبراير - 2:35

شكري بوترعة كتب:كاريزما

منتشيا بهذا الفراغ المهيب
بالصدف يتأرجح بين غيمتين/على صدرها
بي .. أتقاطر شبقا و أتشعث في الزوايا المقفرة
منتشيا بتهور الطين على حافة هذا البكاء المرمري..
منتشيا .. أنصب قرب سياج غربتها مشانق لذتي و أكف عنها شغب السماء...
كنت أعرف أ ن الحدائق أقفاص للزعتر البري..

و هذا حدوثي المفاجئ فيها .... أتركني هناك و أحدث هنا رماديا ...
أتشبه بزرقاء اليمامة و ألمحها تستدرك سرير الغبطة في نومها .... أتشبه بي و ألمحها بقفاي تجمع الوعول في آخر السهل و تعلمهم لغة النار ...
أو تعد فطور الماء ....
هكذا حدث .. سأشرب الليلة على نخب ريتسوس
- الحدث الغامض- كأسي الممزوج بالغلال و الشموع ... و أعطيها بكارتي في الغرفة الأخرى .. الغرفة التي بكى فيها زوربا قبل موته واقفا و هو ينظر الى البحر.
هكذا كانت تحرس جنوني .. و هكذا كنت أحدث فيها ..........................................
...............................................
...............................................
................................................
ننال ما وراء العرش و ننجو من الملائكة ..
لعبتنا .. من يدري؟
__________________
الكلمة صورة تنبض حياة وألوانا وظلالا .
والمعنى غرق في الوجود وفي الآخر حتى الثمالة

واللغة انتشاء وحياة موارة
شكرا شكري

شكري بوترعة
عضو مميز

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 63
العمر : 54
المكان : تونس
تاريخ التسجيل : 15/10/2007

رد: كاريزما

مُساهمة من طرف شكري بوترعة في الأحد 20 يناير - 11:47

العرابة

شكرا صديقي الشاعر .. مرورك قنديل يضئ النص

مودتي
avatar
ليلى ناسيمي
إدارة عامـة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 2321
العمر : 55
المكان : الدارالبيضاء المغرب
الهوايات : الأدب والشطرنج
تاريخ التسجيل : 18/06/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: كاريزما

مُساهمة من طرف ليلى ناسيمي في الثلاثاء 15 يناير - 3:50

شكري بوترعة
اخي ننتظر
بكل الامل عودتك الى الكتابة
وتجدد الرغبة في التواصل
حتى نسعد جميعا بنصوصك المميزة
مع كل الود
يثبت



لم أكن بعيدة النظر لكن الناس ابتعدوا...
avatar
محمد بودلاعة
مراقب عام

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 178
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 04/12/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: كاريزما

مُساهمة من طرف محمد بودلاعة في السبت 15 ديسمبر - 6:53

أخي الكريم شكري
سعدت بقراءة خربشاتك
فيها الكلام والسكون
فيها الشاعرية والجنون

مودتي
avatar
رشيدة فقري
شاعرة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 553
المكان : أرض الزمن الجميل
الهوايات : الرحلات،المطالعة.
تاريخ التسجيل : 12/08/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: كاريزما

مُساهمة من طرف رشيدة فقري في السبت 8 ديسمبر - 15:16

اخي شكري
نص ينم عن تمكن من جميع ادواتك
وعن شاعرية آسرة سعدت بملامستها عن قرب
تحية تقدير
avatar
ليلى ناسيمي
إدارة عامـة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 2321
العمر : 55
المكان : الدارالبيضاء المغرب
الهوايات : الأدب والشطرنج
تاريخ التسجيل : 18/06/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: كاريزما

مُساهمة من طرف ليلى ناسيمي في السبت 1 ديسمبر - 20:20




لم أكن بعيدة النظر لكن الناس ابتعدوا...

شكري بوترعة
عضو مميز

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 63
العمر : 54
المكان : تونس
تاريخ التسجيل : 15/10/2007

رد: كاريزما

مُساهمة من طرف شكري بوترعة في السبت 1 ديسمبر - 20:13

ليلى .. الماء رغبة و غطاسون يرتجلون اللذة.. و الشهوة تملك الضفاف..انها شهوتي تتدفق في خرائط المادة

ليلى سأكون أكثر حبا .. هنا .. لنكن معا ..

مودتي
avatar
العرابة
مؤسسة المنتدى

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 191
العمر : 51
تاريخ التسجيل : 18/06/2007

رد: كاريزما

مُساهمة من طرف العرابة في السبت 1 ديسمبر - 20:03

الشاعر المميز شكري بوترعة
شكرا لهذا الهطول الباذخ قنديل أخر من قناديل الحرف العصي
ينير لنا مسار الماء بين الارض والسماء
مرحبا بك
مودتي



لا تستطيـع أن تـجلـس عـلى كـرسى دون أن تأخد شكلــه..
أنه خبث ألاشيــاء...

شكري بوترعة
عضو مميز

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 63
العمر : 54
المكان : تونس
تاريخ التسجيل : 15/10/2007

كاريزما

مُساهمة من طرف شكري بوترعة في السبت 1 ديسمبر - 19:57

كاريزما

منتشيا بهذا الفراغ المهيب
بالصدف يتأرجح بين غيمتين/على صدرها
بي .. أتقاطر شبقا و أتشعث في الزوايا المقفرة
منتشيا بتهور الطين على حافة هذا البكاء المرمري..
منتشيا .. أنصب قرب سياج غربتها مشانق لذتي و أكف عنها شغب السماء...
كنت أعرف أ ن الحدائق أقفاص للزعتر البري..

و هذا حدوثي المفاجئ فيها .... أتركني هناك و أحدث هنا رماديا ...
أتشبه بزرقاء اليمامة و ألمحها تستدرك سرير الغبطة في نومها .... أتشبه بي و ألمحها بقفاي تجمع الوعول في آخر السهل و تعلمهم لغة النار ...
أو تعد فطور الماء ....
هكذا حدث .. سأشرب الليلة على نخب ريتسوس
- الحدث الغامض- كأسي الممزوج بالغلال و الشموع ... و أعطيها بكارتي في الغرفة الأخرى .. الغرفة التي بكى فيها زوربا قبل موته واقفا و هو ينظر الى البحر.
هكذا كانت تحرس جنوني .. و هكذا كنت أحدث فيها ..........................................
...............................................
...............................................
................................................
ننال ما وراء العرش و ننجو من الملائكة ..
لعبتنا .. من يدري؟

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 21 يوليو - 0:34