م ن ت د ى ال ع ش ر ة

أشرقت بحضوركم الأنوار وعمت الفرحة ارجاء الدار، داركم لانها بكم تكون الدار

منتدى العشرة يتمنى لكم مقاما طيبا
م ن ت د ى ال ع ش ر ة

جمعية مغربية سوسيوثقافية 22 غشت 2007


مصطفى عراقي / محارة شـوقٍ

شاطر
avatar
ليلى ناسيمي
إدارة عامـة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 2321
العمر : 55
المكان : الدارالبيضاء المغرب
الهوايات : الأدب والشطرنج
تاريخ التسجيل : 18/06/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

مصطفى عراقي / محارة شـوقٍ

مُساهمة من طرف ليلى ناسيمي في الأربعاء 28 نوفمبر - 17:03

لا تُغْرِقي في رِمال الصَّمْتِ أشْعاري وحرِّكي في بحار الحب إعْصـاري
ريح العواصف تحيينـي وتبعثنـي تُفجِّرُ العاشـقَ الغافـي بأغْـواري
فأركبُ الموْجَ يعْلو بي إلـى أُفُـقٍبين السحاب وحولي شدو أطيـاري
تشق قلب الرؤى والصخر أشرعتي يهوى السباحة قلبـي ضـد تيَّـارِ
يُصارعُ الموْجةَ الغضْبى بموجتِـه وتهزم الخطرَ المرصودَ أخْطـاري
أنـا المسافـر فـي أشواقـه أبـداما سندبادُ سوى غصـن بأشجـاري
أطاردُ النجْمَ فـي حُلْمـي لأمسكـه أهاجِرُ الزيْفَ منْ غار إلـى غـارِ
حمامتـان بغـاري جـاء شدوهمـا يصد جيش القرى عن شدو أشعاري
يتابع الليلُ خطْوي ليـس يُدركُنـي تغوصُ أقدامُه فـي النُّـورِ والنَّـار
فقاسمينـي خيـالاتـي وأغنيـتـي وصاحبينـي بأقْـداري وأسفـاري
وألهمينـي حديثـا منـك يبعثُنـي وذوبي في سبيل الحلـم أسـواري
قلبي محارة شـوقٍ فـي شواطئهـامـــــنْ ذا سـيـلـقُـطُـهـا



لم أكن بعيدة النظر لكن الناس ابتعدوا...

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 20 أكتوبر - 12:04