م ن ت د ى ال ع ش ر ة

أشرقت بحضوركم الأنوار وعمت الفرحة ارجاء الدار، داركم لانها بكم تكون الدار

منتدى العشرة يتمنى لكم مقاما طيبا
م ن ت د ى ال ع ش ر ة

جمعية مغربية سوسيوثقافية 22 غشت 2007


نهى الفراغ

شاطر

زبير افراو
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 23
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 21/03/2010

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: نهى الفراغ

مُساهمة من طرف زبير افراو في الإثنين 10 يناير - 4:58

شكرا عزيزي القصبي على هده القراءة المتاملة لما بين السطور و الوجدان و ثنايا المشاعر
فعلا قد لامست ابعاد النص
تحياتي الخالصة لك و دمت مبدعا
avatar
محمد القصبي
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 148
العمر : 56
المكان : القصر الكبير
الهوايات : المطالعة الرسم.. ركوب الدراجة
تاريخ التسجيل : 05/01/2008

رد: نهى الفراغ

مُساهمة من طرف محمد القصبي في الأحد 9 يناير - 12:35

كسري تابوهات احلامك
بعثري كل الافكار
التي تساور يقظاتك
فحتما لن تجدي غير فراغ في فراغ
و في يم الفراغ
ساكون انا بانتظارك ...

رسالة مفعمة بالصدق فرغم الجنوح الشعري عن مسار تاكيد الصدق المضمر ايات من العشق و البوح الموصوف عبر ثتايا النص فان الثابت المتحول سيؤول حتما الى تجديد العهد بلقاء سينطلق حيث لا فراغ..حيث التجوهر بقيم الجب و الجمال و اللذة بصيرورة الكمال انها صيرورة التجلي واقعا قد صمم له من خلال ابعاد الافتراض و العدم ....
صرخة شعرية موجعة سيدي

زبير افراو
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 23
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 21/03/2010

بطاقة الشخصية
مدونة:

نهى الفراغ

مُساهمة من طرف زبير افراو في الخميس 14 أكتوبر - 6:44

نهى الفراغ

خدني نحو سدرة منتهى
نحو غروب رؤى
حيث اكون قاب قوسين
من سورة النهى
حيث النجوم على مرمى
قصائد تناثرت سدى
خدني عبر بوابة
ليل منفلت ، تائه
يستجدي صلاة جديدة
لن اكون نيزكا منيرا
يلهم مدارات اشتهاءاتك
او شرارة لنزواتك
سابتكر مسارا جديدا
ضوءا غريبا
يرشدك نحو شروق
اول المساءات
لا تكترثي لي
فما بوسعي ان اجعل الورود
تزهر فصولا
او ليلكا يفوح بالعطر
نهارا
اجعلي لنفسك جناحين
تحملك نحو اقاصي الروح
ما لهدا الليل ان يقد
من حنح السواد?
لو جن في عينيك
يثور البياض
تتمرد الاحداق .
اهدا ما تنتظرين?
حنوني
حنوحي...
هوسي...
احتمي في خلوة اسرارك
عل الضوء الهارب
من شقوق صدفات العمر
يستبيح مسام هدا الجسد
الارجواني / المخملي
كسري تابوهات احلامك
بعثري كل الافكار
التي تساور يقظاتك
فحتما لن تجدي غير فراغ في فراغ
و في يم الفراغ
ساكون انا بانتظارك ...

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 22 أغسطس - 5:06