م ن ت د ى ال ع ش ر ة

أشرقت بحضوركم الأنوار وعمت الفرحة ارجاء الدار، داركم لانها بكم تكون الدار

منتدى العشرة يتمنى لكم مقاما طيبا
م ن ت د ى ال ع ش ر ة

جمعية مغربية سوسيوثقافية 22 غشت 2007


بــــهــــــــت

شاطر
avatar
ليلى ناسيمي
إدارة عامـة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 2321
العمر : 55
المكان : الدارالبيضاء المغرب
الهوايات : الأدب والشطرنج
تاريخ التسجيل : 18/06/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: بــــهــــــــت

مُساهمة من طرف ليلى ناسيمي في الأحد 25 أبريل - 3:58

العيوني ما اروع هطولك على بهت

دمت الق الحضور

وشكرا لاقتسام تفاح الحرف معنا

تحية لأهل جرسيف وكل شعرائها ...



لم أكن بعيدة النظر لكن الناس ابتعدوا...

العيوني محمد
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 12
العمر : 55
المكان : Laayouni_cha3r@hotmail.fr
تاريخ التسجيل : 03/04/2010

بــــهــــــــت

مُساهمة من طرف العيوني محمد في السبت 24 أبريل - 14:16

بهت

الى فردوس الغرب مهدي الاول
مدينة سيدي سليمان













في سنوات الجفاف الاخيرة وبعدعمر
زرت نهر بهت
فما وجدت الا هيكله
فارتمى في وبكينا

بكيتك ايها النهر حتى امتلات بك

كان كل ينموفي شهوة قوة
واليمام وصوت الماءيثقل
كهل المدينة الصغيرة
وروراته
مشفوعة بالياسمين

انداك
كانت صرخة الطفل قي عنق الفصل في منتصف عمر الطبيعة.
المدينة لفظت انفاسها لما
علمت انها با ضت
اسمها من جديد
فيض العناصر
حمدوش

جدبة الانهارالعليا
بهت
وهو يزهوعلى سهو البحار
واولادالغازي حيينا مقلاع الصنوج والطبول كانه
برج البراجنة
اطفال في عمر السنابل
مالكي النهرالعظيم

هاهم ينحشرون في حروب الملشيا
يقفزون على لعبة
الحبل والنار
جار وجار
حب على زهو الاعمار
حتى تحار
اي قيس تختار

لكن من هرب سليمان
من افرغ منه المكان
ام كان
بهت يعرف ان مو ته قادم فهرب
اسرابه حتى لا تقنى
من الاحزان

واحسرتاه بهت الطوفان
قل لي مادا يعطيك البحر الان
اين هداياك
كم اقلعت من كرم
وحصدت من قطعان
كل من انعت
فيك وقال

المياه كانت نشوانة بنا الحيتان الصغيرة تغمزنا
وجميلات الحي
يطلعن بالبسم يا صغيري
على القد
ليصطدن بك
ورودا بكل الالوان
فيما بهت
لا يمضغ الا الغرباء

يا ابهى الا نهار يا بهت
طالما حييت
امتلا بدموعنا ان شئت
وارفل كما اعتدت سكران

وما كان
سبعطيك البحر ان رميتنا اليه
هل كان
سيعطيك بقدنا دمعا سكران
ملوكا من ورد وصولجان
رخويات
لناج الامارة
تندى ورورات
الحان

ها بالطيب
خطفناك نهرنا للغيب
نشوان
بهت
فردوسيا لدالك
كان

ولا يرغب فيما سيعطيه
البحر له الان

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 22 أغسطس - 5:02