م ن ت د ى ال ع ش ر ة

أشرقت بحضوركم الأنوار وعمت الفرحة ارجاء الدار، داركم لانها بكم تكون الدار

منتدى العشرة يتمنى لكم مقاما طيبا
م ن ت د ى ال ع ش ر ة

جمعية مغربية سوسيوثقافية 22 غشت 2007


حين تمطرني غيمة البحر

شاطر

إدريس زايدي
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 20
العمر : 58
المكان : مكناس
الهوايات : شعر- قراءة
تاريخ التسجيل : 16/06/2009

رد: حين تمطرني غيمة البحر

مُساهمة من طرف إدريس زايدي في الجمعة 19 يونيو - 10:46

ليلى ناسيمي كتب:
أيا بحر صاحبتي ،
لقد جاءني البحر هذا الصباح ،
وأيقنت أن الذي كان سرًّا قدَ اُمْسَى المباح .
فقلت لصاحبتي :
لِِم البحر بحران هذا المساء...؟
والماء ماء.
فنامي على الرمل آتيك موجا ،
تَكَسَّرُ في راحتيك .
خذي منه ما شئت ،
لا تتركي للصدى اسم الرياح ،
ولا للمدى اسم الجراح ،
فكاهنة الماء غيم ،
تراقصني ..
وأرحل في كتبي قافلا باب تاريخنا ،
أتنسم بوح المشانق ،
ثم أعود إليك ،
وحين أراك ،
وتمطرني غيمة البحر
أسلو بطيف المدى فيك ،
وأرسم للبحر خيمة الاشتهاء ،
ككل مساء...


المميز ادريس زايدي
منتدى العشرة يحيي حضورك البهي هنا
حين تمطرك غيمة البحر لحنا شجيا وحرفا سنيا
مودتي والشكر
ليلى ناسيمي الشاعرة

لك الشكر على الترحيب بمنتدى العشرة... وعلى نبل مشاعرك
التي عرفتها ذات مساء شعري بالبيضاء
مودتي وتقديري
إدريس زايدي
avatar
ليلى ناسيمي
إدارة عامـة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 2321
العمر : 55
المكان : الدارالبيضاء المغرب
الهوايات : الأدب والشطرنج
تاريخ التسجيل : 18/06/2007

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: حين تمطرني غيمة البحر

مُساهمة من طرف ليلى ناسيمي في الجمعة 19 يونيو - 10:11


أيا بحر صاحبتي ،
لقد جاءني البحر هذا الصباح ،
وأيقنت أن الذي كان سرًّا قدَ اُمْسَى المباح .
فقلت لصاحبتي :
لِِم البحر بحران هذا المساء...؟
والماء ماء.
فنامي على الرمل آتيك موجا ،
تَكَسَّرُ في راحتيك .
خذي منه ما شئت ،
لا تتركي للصدى اسم الرياح ،
ولا للمدى اسم الجراح ،
فكاهنة الماء غيم ،
تراقصني ..
وأرحل في كتبي قافلا باب تاريخنا ،
أتنسم بوح المشانق ،
ثم أعود إليك ،
وحين أراك ،
وتمطرني غيمة البحر
أسلو بطيف المدى فيك ،
وأرسم للبحر خيمة الاشتهاء ،
ككل مساء...


المميز ادريس زايدي
منتدى العشرة يحيي حضورك البهي هنا
حين تمطرك غيمة البحر لحنا شجيا وحرفا سنيا
مودتي والشكر



لم أكن بعيدة النظر لكن الناس ابتعدوا...

إدريس زايدي
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 20
العمر : 58
المكان : مكناس
الهوايات : شعر- قراءة
تاريخ التسجيل : 16/06/2009

رد: حين تمطرني غيمة البحر

مُساهمة من طرف إدريس زايدي في الجمعة 19 يونيو - 6:04

إدريس الشعراني كتب:العزيز ادريس
جميل ما قرات
"وأرحل في كتبي قافلا باب تاريخنا ،
أتنسم بوح المشانق ،

ثم أعود إليك ،
وحين أراك ،
وتمطرني غيمة البحر
أسلو بطيف المدى فيك ،
وأرسم للبحر خيمة الاشتهاء ،
ككل مساء...

محبتي
أخي الشاعر إدريس الشعراني
تحية شعر
يسرني مرورك وأتمنى أن أكون قد لامست بعض مشاعرك
تحياتي القلبية
إدريس زايدي
avatar
إدريس الشعراني
عضو شرفي

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 64
العمر : 65
تاريخ التسجيل : 11/01/2009

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: حين تمطرني غيمة البحر

مُساهمة من طرف إدريس الشعراني في الخميس 18 يونيو - 13:56

العزيز ادريس
جميل ما قرات
"وأرحل في كتبي قافلا باب تاريخنا ،
أتنسم بوح المشانق ،

ثم أعود إليك ،
وحين أراك ،
وتمطرني غيمة البحر
أسلو بطيف المدى فيك ،
وأرسم للبحر خيمة الاشتهاء ،
ككل مساء...

محبتي

إدريس زايدي
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 20
العمر : 58
المكان : مكناس
الهوايات : شعر- قراءة
تاريخ التسجيل : 16/06/2009

حين تمطرني غيمة البحر

مُساهمة من طرف إدريس زايدي في الثلاثاء 16 يونيو - 11:21


حين تمطرني غيمة البحر

وحين تَغَنَّى المحيط بأمواجه ،
تحت أقدامنا الغابرة ،
أقمت لصاحبتي خيمة من رمال ،
ولما احتوانا الكلام ،
كتبنا على الموج :
يا بحرَ أيلول
ضاع المصيف...
فعدنا نعانق حزن النوارس ،
همسا ،
بأغنية عابرة...

فيا أيها البحر،
إني تركت لك اسم انطفائي ،
وأسماءُ بحرك خلفي
لها المدُّ حين يكون...
لها الجزر حين أجيء
على صهوة الغيم ،
آتيك ،
أنا البحر،
أنت مداي.
فدثر غلالة صاحبتي ،
كي أرى نشوة الماء ،
يكتب سر انكساري.
وصغ من سماواتها
طبقا ...
طبقا ...
من دخان حرائقي ،
لكي يستريح الطريق إليك..

أيا بحر صاحبتي ،
ربما لا تزال شجيرات بحري ،
تغار من الصبح ،
لما انتشى بالعيون الأول .
تغار من الأغنيات ،
التي لامست بالشفتين، أولى القبل..
تغار...
تغار...

أيا بحر صاحبتي ،
لقد جاءني البحر هذا الصباح ،
وأيقنت أن الذي كان سرًّا قدَ اُمْسَى المباح .
فقلت لصاحبتي :
لِِم البحر بحران هذا المساء...؟
والماء ماء.
فنامي على الرمل آتيك موجا ،
تَكَسَّرُ في راحتيك .
خذي منه ما شئت ،
لا تتركي للصدى اسم الرياح ،
ولا للمدى اسم الجراح ،
فكاهنة الماء غيم ،
تراقصني ..
وأرحل في كتبي قافلا باب تاريخنا ،
أتنسم بوح المشانق ،
ثم أعود إليك ،
وحين أراك ،
وتمطرني غيمة البحر
أسلو بطيف المدى فيك ،
وأرسم للبحر خيمة الاشتهاء ،
ككل مساء...
إدريس زايدي

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 24 نوفمبر - 6:17