م ن ت د ى ال ع ش ر ة

أشرقت بحضوركم الأنوار وعمت الفرحة ارجاء الدار، داركم لانها بكم تكون الدار

منتدى العشرة يتمنى لكم مقاما طيبا
م ن ت د ى ال ع ش ر ة

جمعية مغربية سوسيوثقافية 22 غشت 2007


قصيدة: في ضيافة الاشتهاء

شاطر
avatar
أحمد الرجواني
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 36
العمر : 48
المكان : مكناس
الهوايات : المسرح، النقد الأدبي
تاريخ التسجيل : 20/04/2009

بطاقة الشخصية
مدونة: دوحة الكلمة الارجوانية ...http://dawhatalkalima.jeeran.com

رد: قصيدة: في ضيافة الاشتهاء

مُساهمة من طرف أحمد الرجواني في الإثنين 1 يونيو - 14:24

أنت منبع الجمال أيتها العاشقة للحرف الجميل والصورة التي تحول كل ما حاولناه إلى شلال من الجمال
لقد عبرت بكل ارتياح على أنك أجمل
شكرا لك عزيزتي الشاعرة نادية
"و ها انا ابحث عندك
لكلماتك طعم خاااص
"
انا إلى جانبك رغم بعد المسافة الزمكانية، وسأبقى هكذا إلى ما شاء الله، لك مني عزيزني أطيب ما في الكون من التحيات ولك مني اجمل ما في الكون من ورود وازهار

نادية الزوين

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 9
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 25/05/2009

رد: قصيدة: في ضيافة الاشتهاء

مُساهمة من طرف نادية الزوين في الإثنين 1 يونيو - 7:58

و ها انا ابحث عندك
لكلماتك طعم خاااص
avatar
محمد بوبكر
عضو نشيط
عضو نشيط

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 176
العمر : 38
المكان : أزرو
الهوايات : الشعر الزجل الخواطر والقصص القصيرة
تاريخ التسجيل : 18/02/2009

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: قصيدة: في ضيافة الاشتهاء

مُساهمة من طرف محمد بوبكر في الخميس 23 أبريل - 10:40

أخدتني قصيدتك إلى تلك الأيام
ودكرتي بتلك الليالي والأحلام
شكرا لشعرك وتعبيرك الرائع
تقبل مروري أيها الشاعر أحمد الرجواني
avatar
أحمد الرجواني
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 36
العمر : 48
المكان : مكناس
الهوايات : المسرح، النقد الأدبي
تاريخ التسجيل : 20/04/2009

بطاقة الشخصية
مدونة: دوحة الكلمة الارجوانية ...http://dawhatalkalima.jeeran.com

رد: قصيدة: في ضيافة الاشتهاء

مُساهمة من طرف أحمد الرجواني في الخميس 23 أبريل - 8:02

أنت منبع الجمال أيتها العاشقة للحرف الجميل والصورة التي تحول كل ما حولنا إلى شلال من الجمال
لقد عبرت بكل ارتياح على أنك أجمل
شكرا لك عزيزتي الشاعرة
avatar
أحمد الرجواني
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 36
العمر : 48
المكان : مكناس
الهوايات : المسرح، النقد الأدبي
تاريخ التسجيل : 20/04/2009

بطاقة الشخصية
مدونة: دوحة الكلمة الارجوانية ...http://dawhatalkalima.jeeran.com

شكر وامتنان

مُساهمة من طرف أحمد الرجواني في الخميس 23 أبريل - 7:57

أوليدي زينب كتب:كنت هنا أستنشق شفافية روح مع بوحك
أستمر نحن ننتظرحرفك المخملي
انار الله قلبك واعلا لك شأنك

أشكرك أيتها الغالية على اهتمامك بكل ما هو جميل وأنا ممتن لك للإستقبال الرائع خاصة وأني وعدت "العشرة " بأن أكون ضمن مبدعيها الأفاضل وطاقمها الجميل.
دمتم للإبداع ودام لكم الإبداع يا أحبائي
أحمد الرجواني/مكناس
avatar
زينب اوليدي
إدارة عامـة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 359
العمر : 54
المكان : الدارالبيضاء
الهوايات : الزجل الخواطر الديكور والسفر
تاريخ التسجيل : 25/11/2008

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: قصيدة: في ضيافة الاشتهاء

مُساهمة من طرف زينب اوليدي في الأربعاء 22 أبريل - 14:30

يا نبض الحروف العاشقة وفنان الرسم علي قلوبنا

رائع حقا كلما قرئتها عدت من جديد لالتمس بها عبق اشتهائك الجميل

سيدي لك من الود بحور

دمت بخير
avatar
زينب اوليدي
إدارة عامـة

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 359
العمر : 54
المكان : الدارالبيضاء
الهوايات : الزجل الخواطر الديكور والسفر
تاريخ التسجيل : 25/11/2008

بطاقة الشخصية
مدونة:

رد: قصيدة: في ضيافة الاشتهاء

مُساهمة من طرف زينب اوليدي في الأربعاء 22 أبريل - 14:28

كنت هنا أستنشق شفافية روح مع بوحك
أستمر نحن ننتظرحرفك المخملي
انار الله قلبك واعلا لك شأنك
avatar
أحمد الرجواني
شاعر

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 36
العمر : 48
المكان : مكناس
الهوايات : المسرح، النقد الأدبي
تاريخ التسجيل : 20/04/2009

بطاقة الشخصية
مدونة: دوحة الكلمة الارجوانية ...http://dawhatalkalima.jeeran.com

قصيدة: في ضيافة الاشتهاء

مُساهمة من طرف أحمد الرجواني في الثلاثاء 21 أبريل - 11:36

قصيدة
لأحمد الرجواني/المغرب


في ضيافة الاشتهاء


كانت كالريح حائرة
في أعرق الفجوات
جاءتني حاملة ليلها
تبحث عني في سهر الخطوات
فنذرت لها قدري
كالبرق كان مشتعلا
كالصدى في ذكرى الآهات
دحدح الصهد إزارها
بدا في انهيار الزمن
شرط جمالها القاصي
في بحر العبرات.
بدا نهدها من وراء الستار
يحجب عني الحدائق والزفرات
يغرز في جسدي
أظافر النزوات.
هل يمكن لها أن تعبدني
هل يمكن أن تطفئ نارا
استقرت داخلي كأنها
من فرط الاشتياق
وطول الفراق
لحظات
هل لي من لهفة
صيرتها لعنة الحزن لهفات.
تشطب الأنين
كل الأنين
تشذب الزهرات
من رياض صدرها
منسياط دهرها
من سويداء مقلتيها
من توهج وجعها
الغدير ينفلت في الخطوات.
حين تلتجئ إلي ظفائرها
يصدح لساني ابتهالات
ودندنات وزوابع ضاريات
أشتهيها حين تلتجئ إلي أبوابها
نائحات بالصلوات
أشتهيها حين أذكر
أنها تعرفني
وتعرفني القصبات
ترتديني حينها العثرات
تقوضني
حين أمتلك هذا العالم فيها
عن المسير في مخيالها البدايات.
كانت سفينتي تخاطب الأصداف
آوتها الريح والموجات
كل الطفلات الصغيرات
حتى آخر أنواع السيارات
وكل القطارات والعمارات
كل هاته الابتسامات.
كانت تخاطبني بالكلمات
مجرد كلمات وعبارات
شداها في الثرى
طوى كل التكهنات
سرى في القلب نورا
أحمر فاقعا
رفرف كالطير صادحا
ككتف مجهول
طالما انتظرتها
لأعلمها أي عالم
كانت في دنيا الخمر والخمارات.
مدلهمة خطاي حين ترجيتها
أن تلتجئ إلي في يوم حر
وأن تقترب من قاربي
وأن تأخذ غرفة
في الفندق إلى جانبي
حين تركتها تنام
كالفراشة في مرأبي
ترجيتها أن تبوح بهذا السر
في وجوه الملوك والأميرات
أن تخاطبني بلغة
كباقي اللغات.
كانت تتأرجح في أريكتها
مواسم الشعر والشعارات
مواويل الأمهات
كل بقايا الارتدادات
من المآذن والصومعات
تنكشف فضيحة الضحك
في بقايا رجل
على بطون العاهرات.
كانت تتلكأ نظرتها
فتسألني عن أسمى النظرات
أصغي فيها لصوت امرأة
مزقت الريح كواعبها
والخصر فيها محطة انتظار
للقطار المشتعل وللمسافات
العابرة على جسدي.
مبتسمة أتتني
تأكل الشمس أذرعها
وفي بحرها الحالم
تغتسل الأرض والسماوات.
كانت تأتييني
في النظرات والعبارات
عارية تأتيني في الفترينات
والواجهات المضيئة زواياها
أشرعة في الخواء
تأتيني
تصارع النوارس
تقاوم على صوت المئذنات
وتشعل اللذة في العواصف
كانت تطفئ نور الريح المنهكة
على أبواب المداخن والمغارات
كانت تأتيني حين يأتي الحلم
رويدا تسري في زوايا الأولياء
شادية كل الأغنيات الجميلات
تأتيني
لتأخذ مني شيئا يخبو
حين تأفل شمس نهديها
وتلثم الجدران المالحات
تعانق الصور على مكتبي
وتعشق في وجهي المدارات
حين رسمت على خديها
خطوات التاليات
على موسيقى صوتها المتدرج
في دماء شداها يكشف
سحر الكون
في مكناسة
في كل عواصم العشق
وفي كل المطارات.............

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 19 أكتوبر - 3:13